بحث عن كتاب
كتاب الأديان الإبراهيمية قضايا الراهن لعز الدين عناية

تحميل كتاب الأديان الإبراهيمية قضايا الراهن PDF

التصنيف : كتب دينية
سنة النشر : غير محدد
عدد الصفحات : 158
عن الكتاب : رغم ما يلوح من قواسم مشتركة بين اليهودية والمسيحية والإسلام، يبقى التحدي يواجه جميعها، وهو كيف تعيش تلك الأديان شراكة الأوطان؟ وكيف تغدو حاضنة لبعضها البعض ولا تكون طاردة؟ ضمن هذا السياق أتت فصول هذا المؤلّف دانية من المعيش اليومي، ومُتابِعة لراهن أتباع تلك الأديان، في تآلفهم وفي تنافرهم. فالكتاب تأمّل في أوضاع الحاضر، وإن أملت الضرورة العودة إلى سالف التجارب، لفهم مجريات الواقع، فأحيانا تكون أُطر استيعاب الآخر مضلّلة، لا تفصح عما يتخلّلها من تناقضات. فالأديان الثلاثة تبدو مقبلة على مواسم تفوق قدراتها التقليدية، ما عادت المدونات الفقهية واللاهوتية الكلاسيكية كفيلة بحلها. ومن المفارقات الكبرى في عصرنا، أن الدين المستضعَف المهاجر، بات يستجير بالعلمانية وبالدولة المدنية طلبا للمقام الآمن، ولا يجد ذلك المأمن والملجأ عند رفيقه في رحلة الإيمان، وهو حال الإسلام الأوروبي. في وقت يُفترض فيه أن يكون المؤمن”الإبراهيمي، بين أهله وملّته، حين يكون في الحاضنة الحضارية لدين من الأديان الثلاثة، لكنه في الحقيقة لا يجد تلك السكينة، وغالبا ما يأخذ صورة الخصم القادم من وراء البحار، ولذلك تواجه دعاة الحوار اليوم تحديات كبرى، آثر مؤلف هذا الكتاب التطرق إليها دون لفّ أو دوران. مؤلف الكتاب عزالدّين عناية أستاذ تونسي بجامعة روما متخصص في علم الأديان. نشر مجموعة من الأعمال منها:”الاستهواد العربي، منشورات الجمل؛”نحن والمسيحية، توبقال؛”العقل الإسلامي، دار الطليعة. ومن ترجماته:”علم الأديان”للفرنسي ميشال مسلان؛”علم الاجتماع الديني”للإيطالي إنزو باتشي؛”السوق الدينية في الغرب”لمجموعة من الباحثين الأمريكان.

نبذة عن كتاب الأديان الإبراهيمية قضايا الراهن

كتاب الأديان الإبراهيمية قضايا الراهن

رغم ما يلوح من قواسم مشتركة بين اليهودية والمسيحية والإسلام، يبقى التحدي يواجه جميعها، وهو كيف تعيش تلك الأديان شراكة الأوطان؟ وكيف تغدو حاضنة لبعضها البعض ولا تكون طاردة؟ ضمن هذا السياق أتت فصول هذا المؤلّف دانية من المعيش اليومي، ومُتابِعة لراهن أتباع تلك الأديان، في تآلفهم وفي تنافرهم. فالكتاب تأمّل في أوضاع الحاضر، وإن أملت الضرورة العودة إلى سالف التجارب، لفهم مجريات الواقع، فأحيانا تكون أُطر استيعاب الآخر مضلّلة، لا تفصح عما يتخلّلها من تناقضات. فالأديان الثلاثة تبدو مقبلة على مواسم تفوق قدراتها التقليدية، ما عادت المدونات الفقهية واللاهوتية الكلاسيكية كفيلة بحلها. ومن المفارقات الكبرى في عصرنا، أن الدين المستضعَف المهاجر، بات يستجير بالعلمانية وبالدولة المدنية طلبا للمقام الآمن، ولا يجد ذلك المأمن والملجأ عند رفيقه في رحلة الإيمان، وهو حال الإسلام الأوروبي. في وقت يُفترض فيه أن يكون المؤمن”الإبراهيمي، بين أهله وملّته، حين يكون في الحاضنة الحضارية لدين من الأديان الثلاثة، لكنه في الحقيقة لا يجد تلك السكينة، وغالبا ما يأخذ صورة الخصم القادم من وراء البحار، ولذلك تواجه دعاة الحوار اليوم تحديات كبرى، آثر مؤلف هذا الكتاب التطرق إليها دون لفّ أو دوران. مؤلف الكتاب عزالدّين عناية أستاذ تونسي بجامعة روما متخصص في علم الأديان. نشر مجموعة من الأعمال منها:”الاستهواد العربي، منشورات الجمل؛”نحن والمسيحية، توبقال؛”العقل الإسلامي، دار الطليعة. ومن ترجماته:”علم الأديان”للفرنسي ميشال مسلان؛”علم الاجتماع الديني”للإيطالي إنزو باتشي؛”السوق الدينية في الغرب”لمجموعة من الباحثين الأمريكان.


هذا الكتاب من تأليف عز الدين عناية و حقوق الكتاب محفوظة لصاحبها

تحميل
التحميل حجم الكتاب
5.17 ميجا
أضافة مراجعة
0.0 / 5
بناء على 0 مراجعة
1 (0)
2 (0)
3 (0)
4 (0)
5 (0)
كتب ذات صلة